نظمت الرابطة الإسلامية الإطار الطلابي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين اليوم حملة توعوية أمنية في مدارس إقليم خانيونس تحت عنوان "خليكِ بأمان" .

تحدث مهندس برمجة وأمن المعلومات عبدالوهاب أبو هداف في مدرسة عيلبون الثانوية عن مواقع التواصل الاجتماعي وكيفية الاستخدام الآمن لهذه المواقع مبيناً مخاطر البرامج وسلبياتها وكيفية تقسيم الوقت للانترنت.

وفي ذات السياق تطرقت الأستاذة ياسمين اصليح في مدرسة أم سلمة إلى تعريف الانترنت،إيجابياته،سلبياته وطرق الوقاية من الجرائم الإلكترونية.

و وضحت الأستاذة إبتهال أبو طير في مدرسة شهداء خزاعة آلية استخدام مواقع التواصل الإجتماعي بحدود المعقول وتجنب جميع المواقع المشبوهة.

وأشارت الأستاذة لبنى أبو طير في مدرسة شهداء بني سهيلا الثانوية إلى طرق الإبتزاز الإلكتروني وكيفية جمع المعلومات عن طريق الهندسة الإجتماعية، مشددةً على عدم وضع أي مواد خاصة أو تخزينها عبر الفضاء الإلكتروني.

من جانبها أكدت منسقة ملف المدارس بالإقليم فايزة النجار على استمرار الرابطة الإسلامية في العمل على تقوية الوازع الإيماني والتوعوي والأمني لدى الطالبات لأهميتها .