أطلقت الرابطة الإسلامية الإطار الطلابي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين مخيم الطريق إلى القدس  لطلاب المرحلة الجامعية في مدينة غزة.

وجاء ذلك بحضور الموجه العام للرابطة الإسلامية بقطاع غزة أ. سامي البسيوني، ومسؤول حركة الجهاد الإسلامي إقليم غزة  أ.يوسف دلول وأ.هاني كسكين، ومسؤول الرابطة الاسلامية اقليم غزة  أ. سعيد العرقان وأعضاء المكتب التنفيذي وكوادر مكتب غزة في ملف الجامعات بالرابطة الإسلامية

بدوره أ.سامي البسيوني أكد أن الشباب هم عماد الأمة ووصية رسول الله، وهم أمل النصر وقادة المستقبل.

ووجه البسيوني للكوادر والحاضرين جملةً من النصائح منها التمسك بدين الله وطلب العلم من أجل مرضاة الله عز وجل والتأسيس لمستقبل واعد يحظى به الوطن وأهله
وتطرق خلال حديثه للعمل الطلابي المشترك والنظام الانتخابي وفق نظام التمثيل النسبي  في الجامعات الفلسطينية

من جانبه تحدث أ. هاني كسكين حول الأفكار الإبداعية في استقطاب طلبة الجامعات، والإبداع في العمل الطلابي والرؤية المستقبلية للعمل الطلابي داخل الجامعات.

من جهته أشاد أ.يوسف دلول بدور الرابطة الإسلامية في مساعدة طلبة الجامعات في مختلف المجالات، مؤكدًا أنها استطاعت تقديم الخدمات لكافة الطلبة بشتى مستوياتهم الدراسية في الأعوام السابقة

وتحدث دلول عن دور العمل الطلابي في الجامعات والمساجد والمناطق في ظل الإجازة الصيفية وتمنى للمشاركين مزيداً من التقدم والنجاح.

وشهد المخيم عدة لقاءات تثقيفية وورش عمل لطلاب الجامعات في سبيل صقل مهاراتهم الإدارية وخبرتهم الحياتية.

وقد تخلل المخيم فقرات ذهنية وبدنية قام بها مدرب التنمية البشرية أ.جهاد أحمد.

وتطرق أحمد خلال برنامج المخيم عن الحديث عن الأنشطة الطلابية والمشاريع والتجارب والخبرات الطلابية في العمل الطلابي في الجامعات.

في الختام قدّم أ.سعيد العرقان شكره للضيوف والطلاب على حضورهم وتفاعلهم متمنياً لهم إجازة صيفية سعيدة.