نظمت الرابطة الإسلامية الإطار الطلابي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين بالتزامن مع الإنطلاقة الجهادية ال٣٥ وذكرى استشهاد الدكتور فتحي الشقاقي زيارة تفقدية لأخوات الدكتور فتحي الشقاقي .رحمه الله

تحدثت مسؤولة الرابطة بالإقليم أ.أسماء الواوي:زيارتنا جاءت اليوم لنشارك ذوي الشهيد ذكرى استشهاده ال٢٧، ولنجدد العهد والوفاء لدماءه الزكية مهما تعاقبت السنون فإنا على العهد باقون .

 

وتحدثت ليلى الشقاقي "أم باسل" عن حياة أخيها الدكتور منذ صغره حتى التحاقه بطريق الجهاد ومقارعة الاحتلال ،دفاعاً عن مركزية قضيته الفلسطينية وإبقاء جدوة الصراع مشتعلة حتى النصر والتحرير .


وأعربنّ أخوات الدكتور عن سعادتهنّ بهذه الزيارة ،مثمنات دور الرابطة في إعلاء كلمة الإيمان والثورة.