نظمت الرابطة الإسلامية الإطار الطلابي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين صباح اليوم لقاءً سياسي بعنوان "ثأر البهاء يتجدد" بالتزامن مع اقتراب الذكرى الثالثة لاستشهاد القائد بهاء أبو العطا.

تحدثت "د.مرفت حماد" عن مناقب الشهيد أبو العطا الذي اغتاله الجيش الصهيوني هو وزوجته من صباح الثاني عشر من نوفمبر للعام ٢٠١٩ بطائرة مسيرة .

وتطرقت "حماد" لميلاد الشهيد أبو العطا ونشأته، مبينة أنه ولد لعائلة مجاهدة مقدامة، نشأ وترعرع في ظل بيئة اجتماعية ثورية ووطنية أهلته ليكون قائداً مميزاً في وقت لاحق.

وذكرت "حماد" أبرز صفات القائد أبو العطا قائلة : تميز شهيدنا بشخصيته الفريدة الفذة، فكان مبادراً جريئاً، مقداماً وشجاعاً، لا يخاف في الله لومة لائم، يملك كاريزما القائد المتواضع، سريع البديهة واضح المعاني ويعطي تفسيراً صحيحاً لكثير من الأحداث الغامضة.

وشددت مسؤولة ملف المدارس العام الأستاذة دينا عاشور على ضرورة إحياء ذكرى القادة العظماء والسير على نهجهم ,فهم من قدموا أرواحهم رخيصة فداء للوطن.