نظمت الرابطة الإسلامية الإطار الطلابي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين صباح اليوم حفلاً طلابياً بعنوان "ثأر البهاء يتجدد" بالتزامن مع الذكرى الثالثة لاستشهاد القائد بهاء أبو العطا، بحضور كلاً من ضيفة الحفل د.مرفت حماد ومسؤولة ملف المدارس بالإقليم أ.أريج عواجة ولفيف من كادر الرابطة الإسلامية وناظرة المدرسة أ.هدى معمر ومعلمات وطالبات المدرسة.

افتتحت الاحتفالية بقراءة الفاتحة ودقيقة حداد على أرواح شهداء حريق جباليا

ثم تحدثت ضيفة الحفل "د.مرفت حماد" عن مناقب الشهيد أبو العطا الذي اغتيل هو وزوجته صباح الثاني عشر من نوفمبر للعام ٢٠١٩ على يد طائرات الاحتلال الصهيوني .

وتطرقت "حماد" إلى ميلاد الشهيد أبو العطا الذي ولد لعائلة مجاهدة مقدامة، نشأ وترعرع في ظل بيئة اجتماعية ثورية ووطنية أهلته ليكون قائداً مميزاً في وقت لاحق.

وذكرت "حماد" أنّ صاحب الساعة التاسعة التي أرهبت الكيان الصهيوني،تميز بشخصيته الفريدة الفذة، فكان مبادراً جريئاً، مقداماً وشجاعاً، لا يخاف في الله لومة لائم، يملك كاريزما القائد المتواضع.

وبينت عواجة :أن هذه الفعاليات الوطنية تأتي تخليدا لذكرى الشهداء، وإحياء لذكراهم العطرة .