نظمت الرابطة الإسلامية الإطار الطلابي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين لقاءً طلابياً بعنوان: "الشقاقي سيرة ومسيرة" وذلك صباح اليوم في مدرسة إحسان الأغا الثانوية للبنات في محافظة خان يونس.

وفي كلمة الضيفة تحدثت الأستاذة ياسمين اصليح عن الشهيد فتحي الشقاقي بأنه أول من جعل فلسطين القضية المركزية لهذه الأمة ؛ مضيفةً أنَّ الشقاقي أنشأ جيلاً إسلامياً طلائعياً لا يؤمن بالهيمنة الإسرائيلية الأمريكية ولا يعترف بها ولا بأي شكل من أشكالها.

وتطرقت اصليح لقضية الأسرى حيث أنها تمثل جوهر القضية الفلسطينية.
ونوهت إلى اجمالي الأسيرات في سجون الاحتلال والبالغ عددهن نحو ٤٠ أسيرة؛ داعيةً إلى نصرتهم وإبقاء جدوة الصراع مشتعلة مع هذا الكيان الغاصب حتى تحرير فلسطين من دنسهم.