نظمت الرابطة الإسلامية الإطار الطلابي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين حفلاً طلابياً بعنوان "في ذكراك لن ننساك "صباح اليوم في مدرسة الشهداء وسط رفح. 

تحدث القيادي في حركة الجهاد الإسلامي خالد زنون"أبو باسل" عن الشقاقي الذي آمن بأن فلسطين المحور الملتهب ومركز الصراع الكوني بين منهجين: منهج الحق الذي يتمثل بالإسلام  ومنهج الباطل المتمثل بإسرائيل وأعوانها.

ونوه زنون أن فلسطين برجالها ونسائها وفتياتها وأطفالها رمز المقاومة والبطولة والبسالة؛ مؤكداً على هذا الجيل هو المحرر والمدافع عن ثرى هذا الوطن كما دافع عنه أبو إبراهيم وإخوانه الشهداء.

واختتم الحفل بمسابقة ثقافية وطنية وزعت خلالها جوائز قيمة على الطالبات. 

ومن جهتها شكرت مديرة المدرسة "سهير الهمص" الرابطة الإسلامية على أنشطتها الخدماتية وفعالياتها التي تزرع روح الإنتماء والوطنية في نفوس النشىء.