*::: على شرف الانطلاقة الجهادية والشقاقي الأمين :::* *الرابطة الإسلامية تنظم احتفالا طلابيا في مدرسة المنفلوطي الثانوية أ بالوسطى نظمت الرابطة الإسلامية الإطار الطلابي لحركة الجهاد الإسلامي إقليم الوسطى احتفالا طلابيًا بعنوان *جهادنا .. حرية وانتصار* في مدرسة المنفلوطي الثانوية بدير البلح في ذكرى الانطلاقة الجهادية *34* واستشهاد الدكتور فتحي الشقاقي *26* . وحضر الاحتفال القيادي في حركة الجهاد الإسلامي الدكتور عبد الجواد العطار إضافة إلى مشاركة مدير المدرسة الأستاذ محمد مزيد والهيئة التدريسية وعدد من كوادر الرابطة الإسلامية بالمنطقة . وأكد الدكتور عبد الجواد العطار في كلمته على أن ذكرى الشقاقي هي بمثابة العرس الفلسطيني لجميع الفلسطينيين ولا يقتصر ذلك على أبناء الجهاد الإسلامي فحسب كون فكرة لم يكن إلا لفلسطين وللإسلام والقضية. وأوضح العطار على أن الشقاقي أولى اهتماماً خاصاً لطلبة العلم واعتبرهم عنصراً هاماً في المجتمع فهم الأجيال القادمة و المجاهدين الإبطال، مضيفاً.. أن حركة الجهاد في فكرها ومنهجيتها لن تتنازل ولا تفرط في الثوابت.